Leaderboard
Speechboard
Advocacyboard

Bio and Vision for Lebanon

《نعم لشباب مؤمن بوطن علماني، لا لبلد تتحكم به الطوائف !!》 ان المشاكل و الصعوبات التي يعيشها لبنان... تهدد مستقبل الشباب. حيث تطرح امامنا مسؤولية كبيرة تجاه الوطن، فيجب ان نتدخل بالحياة السياسية للحد من الازمات و المشقات. من هنا، نبدأ نحن الشباب بابداء رأينا و اثبات مواقف تعطينا املا بمستقبل افضل. على السياسة أن تكون الحل و ليس العقدة و لكن للاسف السياسة حولت الطائفة الى نقمة و مشكلة بين أهل السلطة في المحاصصات الوظيفية. كان لبنان من الدول المشاركة في وضع الاعلان العالمي لحقوق الانسان و التزم في مقدمة الدستور و بقرارات الامم المتحدة و في طليعتها المساواة في الحقوق والواجبات والحريات دونما تمييز، والحق في إدارة شؤون البلاد بغض النظر عن دينه وعقيدته وفكره... اذن، خرق الدستور هي الخطوة الأولى الفاشلة و الفاضحة في ادارة شؤون الحكم. لذا لا بد من تدخل فئة الشباب الواعي، المفعم بالحياة و الحرية ان يعيد لبنان الى طريقه الصحيح. فلنبدأ بالغاء الطائفية السياسية اولا !

Leave a Comment

Join Our Community

Feel free to reach out to us via our social profiles