Leaderboard
Speechboard
Advocacyboard

Bio and Vision for Lebanon

"بكرا بخلّص دراسة وبروح إشتغل ببلد بئمّنلي ظروف أحسن من بلدي..." للأسف، هيدي هيّي الفكرة المسيطرة على شباب جيلنا، وهيدا هوّي مصيرنا إذا استسلمنا. بس هل فينا نلوم حالنا، نحنا الشباب؟ هل فينا نلوم حالنا، إذا عايشين ببلد بئمّن طلاق حسب قانون خارجي، وما بئمّن زواج مدني إختياري حسب قانون لبناني؟ هل فينا نلوم حالنا، إذا عايشين ببلد بفرّق بين مسيحي ومسلم وغيرا من الطوايف، وهيدي التفرقة عم تنعكس على المناصب السياسيّة؟ بدل ما يجي الكفوء بالمطرح المناسب، عم يوصل يلّي من طائفة معيّنة، ومدعوم من زعيم معيّن. هل فينا نلوم حالنا، إذا بلدنا مش سائل عن لاجئ، غادر بلدو، وترك أرضو بسّ ليحسّ بأمان، و وصل عمكان مش مؤمّنتلو في من أبسط ظروف الكرامة يلّي هيّي الحياة اللّائقة؟ هل فينا نلوم حالنا، إذا بلدنا عندو ثروة نفطيّة كما أثبتت الدراسات، ومش عم يستثمرها؟ وإذا استُثْمِرت، في خوف تتحصّص لبعض الأيادي الطائلة بهالبلد. هل لازم نلوم حالنا، نحنا الشباب، مستقبل هالوطن، أم لازم نلوم بعض المسؤولين، يلّي عم بحطّمو هالوطن؟ خلّونا نعلن، كلّنا سوى، وبأعلى صوت، إنّوا هالبلد بلدنا، وإنّوا فينا نرجّعوا، متل ما كانوا يقولوا أهلنا وجدودنا قبلن، سويسرا الشرق، وذلك من خلال تطبيق قوانين بتتماشى مع وضعو، بركي مننهض بلبنان قوي، ومستمرّ.

Leave a Comment

Join Our Community

Feel free to reach out to us via our social profiles